الإثنين 25 أكتوبر 2021 08:20 مـ
مصر وناسها
  • مصر وناسها

رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

غطاطي للإطارات
حوادث

عاجل ”مزق جثتة ووضعها في شوال“ خال العيال حرمهم من أبوهم بدري

مصر وناسها

ردت النيابة العامة بنجع حمادي، تجديد حبس المتهم بقتل زوج شقيقته ، 15 يوما على ذمة التحقيقات، بعد أن قتله بطريقة بشعة، ومزق جثته ودفنه في المقابر .

لم يتوقع أهالي القرية المعروف بهدوئها وطيبة أهلها، أن يلقى مصير أحد أبنائها المشهود لهم بالطيبة وحسن الخلق، مصيره بهذه الطريقة البشعة، التي لم تهز قلوب محبيه فقط بل كل من سمع عنه.

هنا في قرية الحلفاية بحري بنجع حمادي، كانت الأمور تسير على طبيعتها، بين معلم الأزهر و شقيق زوجته الذي يصغره في السن، يساعده دائما، يأكلان أحيانا في طبق واحد، وتجمعهما علاقة نسب وصداقة، وعمل أيضا، بعدما اختار معلم الأزهر، شقيق زوجته ليساعده في إدارة أعماله، لأن معلم الأزهر، وحيد أبويه وثري ويمتلك أراضى وأعمال أخرى.

منذ سنوات تزوج شحاتة عثمان، معلم الأزهر ، وهو المجني عليه في الجريمة البشعة، بشقيقة المتهم وهو نجل عمه، وأنجب منها 6 أبناء خمس بنات وذكر هو الأكبر، والذي يدرس في المرحلة الإعدادية.

اختار معلم الأزهر، شقيق زوجته لمساعدته في أعماله، ولكن سرعان ما كثرت الخلافات بينهما، والتي كان سببها في معظم الأوقات " العشم"، حتى تفاقمت منذ 6 أشهر ، ووصلت لحد الخلافات والمشادات، ترك على إثرها المتهم عمله مع المجني عليه.

حاول المجني عليه، أن يقوم شقيق زوجته، بعد أن أصبح عاطلا عن العمل، فذهب إليه في الزراعات لعتابه عن مكوثه طوال هذه الفترة بدون عمل، فتجددت بينهما المشادات التي تطورت إلى اشتباكات، قام على اثرها المتهم بضرب المجني عليه على رأسه، مما أسفر عن اصابته بحالة إغماء وسقط على الأرض، ثم توفي في الحال، وعاد المتهم اليه وقام بتقطيعه بسلاح أبيض، ثم وضعه في جوال ، وأخبر المتهم زوجته بما حدث، وذهبت معه في توك توك بعد استئجاره ، وذهبوا بالجثة إلى المقابر ودفنها في أحد القبور ، وانصرفوا، إلا أن أحد الاشخاص شاهدهم وساعد الشرطة في كشف ملابسات الجريمة.

وتمكنت الأجهزة الأمنية بقنا، برئاسة اللواء محمد ياسر، مدير المباحث الجنائية، والمقدم إسلام فوزي، رئيس مباحث نجع حمادي، من ضبط المتهم وزوجته وسائق التوك توك، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لتتولى التحقيقات، التي قررت حبسهم على ذمة التحقيقات.

هايبر وان من الجاردن الي بيتك
الأجهزة الأمنية حوادث حوادث مصر المباحث تحقيقات النيابة نجع حمادي قرية الحلفاوي الجريمة البشعة مصروناسها