الأربعاء 17 أبريل 2024 08:24 مـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    حوادث

    أول تعليق من أسرة نيرة أشرف بعد تأييد إعدام قاتلها

    مصر وناسها

    سادت حالة من الفرحة على أسرة نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة، بعد قرار محكمة النقص بتأييد حكم الإعدام على قاتلها أمام جامعة المنصورة.

    وقال والد نيرة أشرف، عقب علمهم بتأييد حكم الإعدام: "الله أكبر على عدالة السماء، الحمد لله بنشكر القضاء اللي رجع حقا بنتي، إحنا كنا واثقين دائما في القضاء المصري".

    وأضافت والدة طالبة جامعة المنصورة: "نامي وارتاحي يا نيرة، شرفك اتغسل وحقك رجع لك، والمحكمة أيدت حكم الإعدام ربنا يصبرنا على بعدك ياضنايا".

    قضت محكمة النقض، اليوم الخميس، بتأييد حُكم إعدام محمد عادل المتهم بقتل طالبة المنصورة نيرة أشرف، ورفضت طعنه.

    ويعد حُكم النقض الصادر نهائيًا باتًا لا يجوز الطعن عليه.

    وطالب دفاع قاتل نيرة شرف بإلغاء الحكم وتخفيف، فيما أوصت نيابة النقض في رأيها الاستشاري بتأييد الإعدام.

    جاء الحكم بعدما استمعت محكمة النقض إلى مرافعة الدفاع التي قال فيها إن المتهم كان يعاني اضطرابات نفسية وضغوطا عصبية شديدة هي التي دفعته إلى ارتكاب جريمة قتل زميلته.

    كما طالب الدفاع بعدم التعويل على الاعتراف الذي أدلى به أمام النيابة، والذي استندت إليه محكمة الجنايات في إدانته، بدعوى أنه لم يكن اعترافا سليما من الناحية القانونية بسبب وقوعه تحت تأثير "مخدر طبي قوي" أُعطي له بمعرفة الأطباء بعد تعرضه لكسور متعددة وإصابات شديدة.

    واستند الدفاع إلى ما ظهر خلال المعاينة التصويرية التي أجرتها النيابة العامة في إطار التحقيقات وعملية تمثيل ارتكاب الواقعة، على نحو بدا معه واضحا أنه غير متزن ولا يقوى على الوقوف على قدميه، بحسب دفاعهم أمام المحكمة.

    كانت محكمة جنايات المنصورة قضت بإعدام المتهم محمد عادل بتهمة قتل طالبة جامعة المنصورة نيرة أشرف مع سبق الإصرار والترصد.