السبت 10 يونيو 2023 07:21 صـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    إقتصاد

    نستله تعلن عن نتائجها المالية لعام 2022

    مصر وناسها

    كتب محمود جمعة
    - ارتفع إجمالي المبيعات المعلنة بنسبة 8.4% إلى 94.4 مليار فرنك سويسري. وأثّر صافي عمليات الاستحواذ إيجاباً بنسبة 1.1%، بينما بلغ معدل التأثير السلبي لأسعار الصرف الأجنبي على المبيعات 0.9%.
    - بلغ النمو العضوي 8.3%، في حين ارتفع معدل التسعير إلى 8.2%، مما يعكس التضخم الكبير في التكلفة. وكان معدل النمو الداخلي الفعلي إيجابياً واستقر عند 0.1%. وسجلت المجموعة نمواً عضوياً واسع النطاق شمل معظم المناطق الجغرافية والفئات.
    - بلغ هامش الأرباح التجارية التشغيلية الأساسية 17.1% بانخفاض قدره 30 نقطة أساس حسب النتائج المعلنة و 40 نقطة أساس بالعملة الثابتة. وبقي هامش الأرباح التجارية التشغيلية دون تغيير عند 14.0%.
    - وارتفعت الأرباح الأساسية للسهم بنسبة 9.4% بالعملة الثابتة وبنسبة 8.4% حسب النتائج المعلنة لتصل إلى 4.80 فرنك سويسري. وانخفضت ربحية السهم بنسبة 43.5% إلى 3.42 فرنك سويسري بحسب النتائج المعلنة، ويعكس ذلك المكاسب المحققة من بيع أسهم لوريال في عام 2021.
    - بلغ التدفق النقدي الحر 6.6 مليار فرنك سويسري، حيث ازداد رأس المال العامل مؤقتاً في ضوء قيود سلسلة التوريد وبقيت النفقات الرأسمالية فوق مستوياتها التاريخية.
    - يقترح مجلس الإدارة توزيع أرباح نقدية بقيمة 2.95 فرنك سويسري للسهم الواحد بزيادة قدرها 15 سنتيماً. وفي حال الموافقة، سيكون هذا العام الثامن والعشرين على التوالي الذي تحقق فيه الشركة زيادة في توزيعات الأرباح. وبذلك يكون قد تم إعادة 18.2 مليار فرنك سويسري إلى المساهمين في عام 2022 من خلال مزيج من توزيعات الأرباح وإعادة شراء الأسهم.
    - توقعات العام 2023: نتوقع ارتفاعاً في النمو العضوي للمبيعات بنسبة تتراوح بين 6% و8%، وتحسن هامش الربح التجاري التشغيلي الأساسي بمعدل يتراوح بين 17.0% و17.5%. ونتوقع ارتفاع الأرباح الأساسية للسهم الواحد بالعملة الثابتة بين 6% و10%.
    - تأكيد الأهداف لعام 2025: نتوقع ارتفاعاً مستداماً متوسطاً من خانة واحدة في النمو العضوي للمبيعات وتحسن نطاق هامش الربح التجاري التشغيلي الأساسي من 17.5% إلى 18.5% بحلول عام 2025. ونتوقع ارتفاع الأرباح السنوية الأساسية للسهم الواحدة بالعملة الثابتة بمعدل يتراوح بين 6 % إلى 10%.

    تعليقاً على النتائج المالية، قال مارك شنايدر، الرئيس التنفيذي لشركة نستله: "شهد العام الماضي العديد من التحديات التي فرضت خيارات صعبة على العائلات والمجتمعات والشركات. وارتفع معدل التضخم إلى مستويات غير مسبوقة، واشتدت ضغوط تكلفة المعيشة، وتأثر العالم بالتوترات الجيوسياسية في مختلف أرجائه.
    ورغم كل شيء، برهن فريق ’نستله‘ بأكمله عن جدارته في مواجهة هذه الظروف الصعبة. وقد سجلنا نمواً عضوياً قوياً، وحافظت هوامش أرباحنا على مرونتها، وشهدت ربحية السهم الأساسية تطوراً ملحوظاً. وفي الوقت نفسه، حرصنا على تأمين الوصول إلى المنتجات المغذية والعروض المدروسة في جميع أنحاء العالم.
    كما شددنا خلال عام 2022 على استراتيجيتنا طويلة الأمد في مجال التغذية، والتي تتمحور في صميمها حول تأمين منتجات جيدة الأفراد وللكوكب. واتخذنا كذلك إجراءات مهمة لتعزيز ممارساتنا التسويقية المسؤولة والرائدة على مستوى القطاع، إلى جانب اعتماد الشفافية بشأن القيمة الغذائية لمحفظة منتجاتنا العالمية. وأحرزنا تقدماً في تنفيذ خارطة طريق المناخ الخاصة بنا.
    وبالنظر إلى عام 2023، نتوقع عاماً آخر حافلاً بالنمو العضوي القوي، مع التركيز على استعادة هامش أرباحنا الإجمالي، وتكثيف استثماراتنا التسويقية، وزيادة التدفق النقدي الحر. ان نموذج ’نستله‘ لخلق القيمة يؤهلنا بقوة لبلوغ أهدافنا لعام 2025، وتحقيق عوائد موثوقة ومستدامة للمساهمين".