الأحد 23 يونيو 2024 01:50 مـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    أخبار

    الخبير الهولندي يضرب مجددا: زلزال مارس سيحدث في هذه الأماكن

    مصر وناسها

    تجاهل الخبير الهولندي فرانك هوجربيتس، الانتقادات الشرسة الموجهة إليه بشأن توقعاته عن زلازل سيشهدها العالم في الأسبوع الأول من مارس.
    وقال هوجربيتس في تغريدة على "تويتر" إن "تقارب هندسة الكواكب الحرجة في 2 و5 مارس قد يؤدي إلى حدوث نشاط زلزالي كبير إلى كبير جدا وربما حتى زلزال هائل في الفترة بين 3 إلى 4 مارس، قد تصل قوته إلى 8 درجات".
    وسبق للخبير الهولندي أن تنبأ بزلزال تركيا وسوريا قبل وقوعه بثلاثة أيام، غير أن كثيرا من الباحثين يعتبرونه مخادعا.
    ونشر الهولندي المثير للجدل، مقطع فيديو ربط فيه بين الأنشطة الزلزالية المتوقعة واكتمال القمر. وشدد مجدداً على أن أول أسبوع من شهر مارس "سيكون حرجاً"، وأكد أنه "لا يحاول إثارة الهلع"، بل يحذّر من حسابات حركة الكواكب التي تنتج عنها أنشطة زلزالية عظيمة على الكرة الأرضية.
    وحدد هوجربيتس سيناريوهين: الأول قد يكون مواجهة نشاط زلزالي عظيم في حدود 3 أو 4 مارس، تتبعه أنشطة صغيرة بالأيام التالية، أو أن يكون ذلك النشاط الكبير في 6 أو 7 مارس، تسبقه أنشطة زلزالية صغيرة. وربط السيناريوهين بتحرك الكواكب وباكتمال القمر. وشدد مجددا على "أنه لا يمكن معرفة ما سيحدث بالتحديد".
    وتابع: كان لدينا بعض التقلبات في منطقة الساحل الغربي لأمريكا الشمالية، وخندق كرماديك.
    وأوضح " لكن هذه التقلبات كانت غامضة ولم تكن مقنعة للغاية، وكان هناك تذبذب أكثر وضوحًا غرب المحيط الهادئ مرة أخري، ثم كامتشاتكا وجزر كوريل و اليابان فى الشمال، إلى الفلبين وأيضًا ربما جزيرة سولاوسي وجزيرة هالماهيرا، وربما حتى أندونسيا فى بحر باندا".
    وكان المفاجئ، أن عالم الجيولوجيا العراقي صالح محمد عوض، دخل على خط التوقعات، وقال إن هناك احتمالا لوقوع زلزال يوم 8 مارس المقبل في منطقة الصفيحة الأناضولية.
    وذكر صالح أن الزلزال سيكون أقل ضررا من ذلك الذي تركيا وسوريا يوم 6 فبراير"، مبينا أن "التنبؤ بحدوث زلزال أو هزات أرضية يكون بناء على مجموعة من المؤشرات والحسابات، وبناء عليه يتم توجيه النصائح بحدوث زلزال في مكان معين، ويمكن للجهات المعنية الأخذ بها أو لا".
    وأوضح أن "الصفيحة الأناضولية ضعيفة وخطرة، وبدأت الهزات الأرضية تنتشر بعد زلزال تركيا المدمر، كما أن الصفيحة تتعرض لأكثر من 200 هزة تابعة للزلازل المدمر"، مضيفا: "هناك انتشار للزلازل على الصفيحة الأناضولية الشرقية، أن وضع القمر يوم 8 مارس المقبل، سيكون نفس وضعه في 6 فبراير، ولكن الزلزال المقبل سيكون أقل في الخسائر بسبب بعد كواكب الزهرة والمشتري والمريخ".