الثلاثاء 25 يونيو 2024 08:36 مـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    حوادث

    واقعة صادمة.. الأرض تنشق وتبتلع طلاب مدرسة

    مصر وناسها

    في واقعة صادمة، أصيب 17 تلميذا بمدرسة ابتدائية في زيمبابوي، بعد أن انهارت الأرض وتسببت في حفرة كبيرة تحت حجرة الدراسة بسبب أعمال تعدين في المنطقة.

    عرض 3 صورةواقعة صادمة.. الأرض تنشق وتبتلع طلاب مدرسة (فيديو)تابع صفحتنا على أخبار جوجلتابع صفحتنا على أخبار جوجلتابع صفحتنا على فيسبوكتابع صفحتنا على فيسبوكتابع صفحتنا على يوتيوبتابع صفحتنا على يوتيوبالأخبار المتعلقة

    لمحاربة العقارات باهظة الثمن.. رجل يحول حاوية قمامة إلى منزل مذهل (صور)

    لمحاربة العقارات باهظة الثمن.. رجل يحول حاوية قمامة إلى منزل مذهل

    لايف ستايل

    تمساح يطرق باب منزل ويهاجم صاحبه (فيديو)

    تمساح يطرق باب منزل ويهاجم صاحبه (فيديو)

    لايف ستايل

    لحظات صادمة.. انهيار جبل ينهي حياة سيدة بعد تصرفها الغريب "فيديو"

    لحظات صادمة.. انهيار جبل ينهي حياة سيدة بعد تصرفها الغريب "فيديو"

    لايف ستايل

    رجل يحصل على 100 ألف دولار بطريقة بسيطة .. ماذا فعل؟

    رجل يحصل على 100 ألف دولار بطريقة بسيطة .. ماذا فعل؟

    لايف ستايل

    كتب – سيد متولي

    في واقعة صادمة، أصيب 17 تلميذا بمدرسة ابتدائية في زيمبابوي، بعد أن انهارت الأرض وتسببت في حفرة كبيرة تحت حجرة الدراسة بسبب أعمال تعدين في المنطقة.

    READ MORE

    ووفقا لموقع ndtv، تقع المدرسة الابتدائية محل الواقعة في كويكوي وهي مدينة تبعد حوالي 200 كيلومتر جنوب غرب عاصمة زيمبابوي، هراري، بالقرب من منجمين للذهب.

    وكانت إدارة المدرسة قد اشتكت من أنشطة التعدين غير القانونية تحت أراضيها في الماضي.

    وعلى حسابها على تويتر، نشرت عضو البرلمان عن الدائرة المركزية في كويكوي جوديث توبايوا صورًا للحادث، وحثت على اتخاذ إجراءات سريعة لمعالجته.

    وقالت النائبة المحلية جوديث توبايوا، إن "فتاة أصيبت بجروح خطيرة وتم اتخاذ الترتيبات لنقلها على وجه السرعة إلى المستشفى".

    وأظهرت الصور التي تم تداولها على نطاق واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي فتحة كبيرة تحت أرضية الفصل، وقد ابتلعت المكاتب والكراسي والحقائب المدرسية.

    وبحسب توبايوا، أصيب 17 طالبًا تتراوح أعمارهم بين 10 و11 عامًا، وأضافت أثناء حديثها عبر الهاتف من مكان الحادث "ما زالت هناك آثار جانبية للواقعة ومباني المدرسة بأكملها تهتز".

    وقال وزير شؤون المقاطعة لاري مافيما إن السلطات أمرت بإغلاق المدرسة وتحاول إيجاد أماكن بديلة لتلاميذها.

    وأضاف: "نشعر بصدمة كبيرة من هذا الحادث وخيبة أمل لأن عمال المناجم لم يتخذوا الإجراءات اللازمة لتأمين المنطقة من أجل منع وقوع مثل هذا الحادث".