الإثنين 15 أبريل 2024 10:31 صـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    فتوي و دين

    يخلق من ضهر الفاسد عالم | سيدة تريد إجهاض نفسها لسوء خلق زوجها.. ورد قوي من أمين الفتوى

    مصر وناسها

    أجاب الشيخ عويضة عثمان أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، عن شكوى متصلة، تقول إن ابنتها تريد إجهاض نفسها من الحمل، لاستحالة العشرة مع زوجها سيئ الخلق والدين، على حسب وصفها، قائلا: أول حاجة الزوجة تحاول الإصلاح، وتتحمل الأخلاق السيئة، طيب خلاص مش قادرة واستحالة العشرة، خلاص تتطلق هتعمل إيه.

    عاوزة تجهض نفسها لسوء خلق زوجها.. أمين الفتوى: طفلك قد يكون نافع للناس
    وأضاف أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، خلال تصريحات تليفزيونية: طيب بنتك حامل من الشخص ده وعاوزة تطلق، خلاص تطلق، لكن الجنين ده مش ملكك ده من عند الله، انتي إيه عرفك إن الجنين ده يكون الخير اللي ربنا كاتبه ليكي ربنا، ده ممكن يكون فيه نفع كبير للناس، لو أجهضتيه حرام شرعا، لكن ربيه تربية كويسة واعتمدي عليه يكون سند ليكي.

    وتابع أمين الفتوى: لازم ننصح أولادنا الشباب بلاش خداع بنات الناس، بإنك بتظهر قدامها إنك كويس وعلى دين وعلى خلق، وأنت من جواك عكس كده، حرام عليك، بلاش الأمر ده، ولازم نسأل على أخلاق من نرتبط بهم لأن الزواج ميثاق غليظ.

    وعلى جانب آخر، قال الشيخ عويضة عثمان أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية: إن الفتوى صنعة لها منهجيتها العلمية التي تقوم عليها، وضوابط تتعلق بمعنى الفتوى، فلها آداب، فيجب معرفة من يفتي وصفة المفتي وصفة المستفتي، والفتوى هل هي ثابتة أم تتغير حسب أحوال الإنسان؟.

    وأضاف أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، خلال تصريحات تليفزيونية: أن الأصل فيها أن تجعل المجتمع مستقرًا بعيدًا عن الاضطراب، لأن الأحكام الشرعية جاءت لرفع الحرج عن الإنسان، لم تأتِ الأحكام الشرعية لتوقع الإنسان في الحرج، فالفتوى هي ميزان الشريعة في المجتمع وجاءت لتحقيق مصالح العباد.