الأحد 3 مارس 2024 05:57 مـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    أخبار

    صيحات استهجان ضد نتنياهو في الكنيست بسبب الأسرى لدى حماس.. شاهد

    نتنياهو
    نتنياهو

    أطلق أقارب الإسرائيليين المحتجزين كرهائن في قطاع غزة صيحات الاستهجان ضد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أثناء خطابه في الجلسة العامة للكنيست اليوم الاثنين، بعد أن أعلن أنه على الرغم من بذل “كل جهد” لإعادة الإسرائيليين المختطفين إلى وطنهم، فإن القيام بذلك يتطلب “ضغوطا عسكرية” لتحقيق النجاح.

    وقال نتنياهو خلال جلسة خاصة للكنيست ركزت على الرهائن لدى حماس: “لن نتوقف عن القتال، لكننا بحاجة إلى الوقت”، بحسب ما أوردته صحيفة "تايمز أوف إسرائيل".

    وأضاف رئيس حكومة الاحتلال "ليس لدينا وقت"، صاح أحد الأقارب ردا على ذلك من قاعة الكنيست، وبعد ذلك هتفت العائلات "الآن! الآن! الآن!" مطالبين بالإفراج الفوري عن الرهائن.

    وتابع نتنياهو: "أنا أيضًا لا أذكر بالتفصيل الجهود التي نبذلها في هذه اللحظة ولا أعتقد أنه من الصواب ذكرها بالتفصيل، أريد فقط أن أؤكد: سنهز كل شجرة ونقلب كل حجر لإعادة جميع المختطفين لدينا".

    وأضاف: "لم نكن لننجح في تحرير أكثر من 100 مختطف حتى الآن لولا الضغط العسكري، وقال إن كل الضغوط التي نمارسها، من جهود سياسية واستخباراتية وغيرها، لم تكن لتنجح لولا الضغط العسكري.

    وأكد: "لن نتوقف حتى النصر، لأنه ليس لدينا أرض أخرى ولا طريق آخر»، وسط صيحات استهجان من الأهالي، الذين رفع بعضهم لافتات تسأل بصيغ مختلفة «ماذا لو كان الأمر بيدكم؟» الأب… الابنة… الأخ؟”

    وأضاف نتنياهو أنه تواصل شخصيا مع الرئيس الصيني شي جين بينج والرئيس الروسي فلاديمير بوتين للتدخل لصالح الرهائن وأن زوجته، سارة، توجهت مباشرة إلى البابا.

    نتنياهو استهجان الرهائن الأسرى غزة خطاب الجلسه العامه الكنيست ضغوط عسكريه الإفراج الرئيس الروسي الرئيس الصينى فلادمير بوتن شي جين بينج