الأربعاء 17 يوليو 2024 06:38 مـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    أخبار

    علي جمعة يحذر الشباب من التنمر والمعايرة والشتايم فى الهزار

    على جمعه
    على جمعه

    قال الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، إن التسامح والعفو والصفح يعتبر قضية كبيرة فى حياة ناس كثيرة، يصعب عليهم التسامح، لما وجدوا في قلبهم حزنا لما وقع عليهم من أذيه وزعل ولا يستطيعون المسامحة.

    قال الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية السابق، خلال حلقة برنامج "نور الدين"، اليوم السبت: "هذه القضية يشكو الكثير منها خاصة الشباب اوالاطفال فى بداية عمرهم، لأنهم بيضرروا من اللى بيحصل، لان فى ما بينهم احتكاك وتلاقى شتائم ومعايرة في الطول والقصر.


    وتابع: "ممكن يكون اتنين انتيم وواحد يقول على سبيل الهزار والفرفشة يقول كلمة فيها معايرة وتنمر وإساءة وبعض الشباب يأخذوها ببساطة ويفكرها هينة وهو عند الله عظيم، ده ربنا أمرنا نقول للناس حسنى قبل الأمر بالصلاة اللي هي ركن الدين".

    وأضاف: "طيب لو انت مش قادر تسامح، سامح فى الظاهر، وهذا ليس نفاق وإنكا ده من كتم الغيظ حتى لا يتطور الموقف الى مشاجرة، دى أول المرحلة، كظمت الغيظ فى قلبي ولم يطلع على يدى، ده درجة من درجات القرب والاحسان الى الله، فالقران بعد كظم الغيظ يقولك والعافين عن الناس وده لمصلحتك علشان تجمع درجات مع الله، وكمان والله يجب المحسنين، والله لو عملنا كده الدنيا كلها هتحب بعضها".

    على جمعه التنمر الشتايم المعايرة الشباب الهزار مفتى الديار المصريه برنامج نور الدين الأطفال