الجمعة 21 يونيو 2024 04:52 مـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    المنوعات

    سفير المانيا يكرم الأول على المدارس الألمانية الطالب سامي فريد

    مصر وناسها

    بحضور معالي سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية في مصر، السيد فرانك هارتمان، أقامت المدرسة الألمانية الأوروبية بالقاهرة احتفالية كبرى بمناسبة تخرج أكبر دفعة 2024 يوم الخميس الموافق 6 يونيو. حضر الاحتفالية الدكتور عمرو عزت سلامة، وزير التعليم العالي الأسبق ورئيس مجلس إدارة المدرسة، والسيدة منال نوارة، نائب رئيس مجلس إدارة المدرسة.

    قام السفير فرانك هارتمان بتسليم شهادة تكريم إلى الطالب سامي فريد فوزي بصفته الأول على المدارس الألمانية، بالإضافة إلى شهادات الأبيتور (الثانوية الألمانية) الى كل الطلاب. وألقى السفير كلمة أشاد فيها بالروابط القوية بين ألمانيا ومصر، وحث الخريجين على مواصلة التقدم والنجاح في حياتهم المستقبلية.

    ألقى الطالب سامي فريد فوزي، الأول على الدفعة والحائز على شهادة تقدير من السفير الألماني، كلمة خلال الاحتفالية، تحدث فيها عن أهمية المزج بين الثقافتين الألمانية والمصرية. دعا الطلاب إلى تعزيز التعاون، وتقليل التحيز، والمساهمة في خلق عالم أكثر سلامًا وعدلاً.

    وفي ختام كلمته، شكر إدارة المدرسة والمعلمين على دورهم في تحفيزهم على المعرفة والعلم، وشجع الطلاب على القيام بدور إيجابي في دعم مصر بعد تخرجهم وحصولهم على تخصصات مختلفة فى التعليم.

    كما دعا الطالبين سامي فوزي، الأول على دفعته، وياسين فودة، ممثل الطلبة، إلى وقف الحرب في غزة، ووجهوا الشكر للدولة المصرية على مجهوداتها.

    وألقت المهندسة سلفيا رفعت، ممثلة الآباء، كلمة تحدثت فيها عن التحديات التي واجهها الطلبة خلال مسيرتهم التعليمية خلال فترة وباء كورونا والحروب، وعن مميزات التعليم الألماني. هنأت الطلبة على نجاحهم الباهر ودعت الحضور إلى الوقوف دقيقة حداد على كل من قتل في الحروب الحالية بدون ذنب وصمت العالم على ذلك.

    واختتمت كلمة الآباء المهندسة نادجا مصطفى بأبيات شعر عربية تشكر فيها الأمهات والآباء وتهنئ الأبناء، وتوضح أهمية دور المعلم..
    وفي نهاية الحفل، أشاد السفير الألماني بكلمة الطالب سامي فريد فوزي وأكد على أهمية التعاون الثقافي بين مصر وألمانيا ودور خريجي المدارس الألمانية بمصر في تعميق هذه العلاقات الوطيدة.