الثلاثاء 3 أغسطس 2021 08:49 مـ
مصر وناسها
  • مصر وناسها

رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

غطاطي
غطاطي للإطارات
عربي ودولي

الصحة العالمية : من غير المحتمل على الإطلاق أن يكون فيروس ”كورونا الجديد”نتاج حادث معملي

مصر وناسها

قال "بيتر بن إمبارك" عضو فريق الدراسة المشترك بين منظمة الصحة العالمية والصين إنه من غير المحتمل على الإطلاق أن يكون فيروس "كورونا الجديد" "كوفيد-19" نتاج حادث معملي.

جاء ذلك في تصريح اليوم الثلاثاء خلال مؤتمر صحفي بالصين في ختام جولة فريق الدراسة المشترك الذي يضم 17 خبيرًا صينيًا و17 خبيرًا دوليًا من 10 دول أخرى، الذين أجروا أبحاثًا ميدانية عبر الفيديو استمرت 28 يومًا وشملت العديد من الأماكن في مدينة "ووهان" الصينية.

أضاف بن إمبارك أن النتائج الأولية تشير إلى أن نشأة الفيروس من خلال نوع مضيف وسيط هو "المسار الأكثر ترجيحًا" وأن الأمر سيتطلب مزيدًا من الدراسة والبحث المستهدف الأكثر تحديدًا.

قال عضو فريق الدراسة المشترك "ليانغ وان نيان" - في المؤتمر الصحفي - إن سوق "هوانان" للمأكولات البحرية في "ووهان" ربما لا يكون أول موقع لتفشي الفيروس، وإن التتبع العالمي لأصل الفيروس لن يكون مرتبطًا بأي موقع.

وأضاف نيان أنه لا يوجد ما يشير إلى انتقال الفيروس التاجي الجديد قبل ديسمبر 2019 في "ووهان"، مشيرًا إلى أن التحقيق المشترك بين الصين ومنظمة الصحة العالمية وضع الأساس لأصول الفيروس التاجي في أماكن أخرى، ولن يقتصر البحث العالمي على أي موقع.

أوضح نيان أن أول حالة إصابة بالفيروس في "ووهان"، تم تسجيلها في 8 ديسمبر 2019، لم تكن مرتبطة سوق "هوانان" للمأكولات البحرية هناك.

وذكر تقرير الخبراء من منظمة الصحة العالمية والصين - حول نتائج أعمال البحث المشترك - أن التسلسل الخاص بالفيروس التاجي يشير إلى أن الفيروس نشأ نتيجة عدوى حيوانية، وأنه لم يتم بعد تحديد هوية المضيف.

ولفت التقرير إلى أن التسلسل الخاص بالفيروس ظهر بشكل متنوع بين حالات الإصابة المبكرة في "ووهان"، ما يشير إلى أن هناك سلاسل انتقال خارج سوق المأكولات البحرية في هوانان، بمعنى أن السوق كان بمثابة بؤرة للتفشي، ولكن هناك حالات تفشي أخرى حدثت في مكان آخر في "ووهان" في نفس الوقت، غير أنه لا يوجد دليل على كيفية وصول الفيروس إلى سوق المأكولات البحرية في هوانان.

وواصل التقرير أن فيروس "كورونا" الجديد يظل لفترة طويلة في درجات حرارة منخفضة ويمكن حمله لمسافات طويلة، وأن هناك عدة متاجر في سوق هوانان للمأكولات البحرية تبيع منتجات سلسلة التبريد، غير أنه لم يعرف أول حالة تربط المتاجر التي باعت هذه المنتجات.

ونوه التقرير بأن عمليات تحديد التسلسل الخاص بالفيروس أظهرت أنه لا يوجد ما يعضد فرضية أن الخفافيش والبنغولين هي العائل الوسيط المباشر للفيروس التاجي، حيث إن عينات الخفافيش والبنغولين في ووهان لم توفر دليلًا على وجود فيروس "كورونا"، كما أن عينات أخرى من حيوانات برية صينية لم توفر أدلة ذات صلة.

وأكد التقرير أن مدينة "ووهان" ليست قريبة من البيئة الملائمة للخفافيش، ما دفع الفريق للبحث في حيوانات أخرى، حيث هناك احتمالية أن تسهم هذه الحيوانات في انتشار الفيروس.

19834 غطاطي1
الصحة العالمية كورونا معمل ووهان الصيني covid19 البحث المعملي في الصين فيروسات مصر وناسها