الثلاثاء 3 أغسطس 2021 06:21 مـ
مصر وناسها
  • مصر وناسها

رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

غطاطي
غطاطي للإطارات
عربي ودولي

اجتماع السيسي اليوم مع كبري الشركات البلجيكية بقصر الإتحادية

مصر وناسها

نشر الموقع الرسمي لرئاسة الجمهورية، فيديو بملخص نشاط الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم، الثلاثاء، بقصر الاتحادية

واستقبل الرئيس اليوم الرؤساء التنفيذيين لعدد من الشركات البلجيكية، وهم شركة "ديمي" لأعمال التكريك، وشركة ميناء "أنتويرب"، وشركة "فلوكسي".

كما استقبل "لوك لويس"، الرئيس التنفيذي لشركة "ديمي" البلجيكية لأعمال التكريك، وعدداً من كبار المسئولين بالشركة، والتقي بالدكتور مصطفي مدبولي رئيس الوزراء.

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسى، حرص مصر على جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة في مجال توليد الطاقة الجديدة والمتجددة، وذلك في إطار الالتزام بالأهداف العالمية لحماية البيئة ومكافحة الاحتباس الحراري، فضلاً عن العمل على استغلال الموارد الطبيعية المتنوعة التي تتمتع بها مصر في هذا المجال على أفضل نحو، لصالح استخدامات التنمية، وكذلك في الصناعات الثقيلة كثيفة الاستهلاك للطاقة.

جاء ذلك، خلال استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الرؤساء التنفيذيين لعدد من الشركات البلجيكية، وهم شركة "ديمي" لأعمال التكريك، وشركة ميناء "أنتويرب"، وشركة "فلوكسي"، وذلك بحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والمهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، والفريق أحمد خالد قائد القوات البحرية، وفرنسوا كورنيه سفير مملكة بلجيكا بالقاهرة.

وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن اللقاء تناول "بحث آفاق التعاون مع تحالف تلك الشركات البلجيكية للاستثمار في مجال إنتاج الهيدروجين الأخضر لتوليد الطاقة".

من جانبهم؛ أعرب أعضاء تحالف الشركات البلجيكية عن تشرفهم بلقاء الرئيس، مؤكدين الاهتمام البالغ لأوروبا بالتوسع في إنتاج الهيدروجين الأخضر ونقله وتخزينه ضمن جهود إزالة وتقليص نسبة الكربون في الهواء، وحرصهم على التعاون مع مصر في هذا المجال لما تتمتع به من خصائص ومقومات طبيعية مثالية لإنجاح هذا التوجه، والمناخ الاستثماري والتنموي المواتي الذي تحظى به مصر حالياً برعاية شخصية من قبل الرئيس، مع الإشارة إلى الفوائد المتعددة التي ستعود على مصر في هذا الإطار، بالإضافة إلى نقل المعرفة وتدريب الكوادر وتشجيع الصناعة المحلية وتعزيز حركة الموانئ والنفاذ الاستراتيجي إلى سوق الطاقة الأوروبي.

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسى الأهمية التي توليها الدولة تجاه المشروع القومى للتنمية الشاملة لبحيرة البردويل، وذلك في اطار المخطط العام للدولة الهادف لتطوير جميع البحيرات المصرية واستعادة وضعها الطبيعي السابق، وأخذاً في الاعتبار تكامل تطوير بحيرة البردويل مع استراتيجية تنمية سيناء، ولما لهذا لتطوير من مردود بيئي واقتصادى واجتماعى وغذائي بزيادة إنتاج الثروة السمكية بها، فضلاً عن توفير فرص العمل المباشرة وغير مباشرة.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم "لوك لويس"، الرئيس التنفيذي لشركة "ديمي" البلجيكية لأعمال التكريك، وعدداً من كبار المسئولين بالشركة، وذلك بحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والسيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، والفريق أحمد خالد قائد القوات البحرية.

وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول "متابعة تطوير وتنمية بحيرة البردويل بشمال سيناء".

من جانبه؛ أعرب الرئيس التنفيذي لشركة "ديمي" عن تشرفه بلقاء الرئيس السيسى، مؤكداً تطلع الشركة للتعاون مع مصر في تطوير بحيرة البردويل، أخذاً في الاعتبار النتائج المنتظرة لهذا المشروع بالنظر إلى الموقع الفريد لبحيرة البردويل على البحر المتوسط وما تمتاز به من ثروة سمكية ذات جودة عالية، إلى جانب المردود الإيجابي على تنمية منطقة شمال سيناء، وتوفير فرص العمل، وإعادة التوازن البيئي للبحيرة، وتحسين نوع وجودة المياه، وتحقيق الأمن الغذائي.


كما اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء.

وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس تابع خلال الاجتماع مستجدات الموقف التنفيذي الحالي للمشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري على مستوى الجمهورية، حيث وجه بزيادة الاعتماد على التصنيع المحلي في إطار مكونات المشروع من خلال الشركات والمصانع الوطنية.

كما اطلع الرئيس كذلك على ملامح الخطة الاستثمارية للعام المالي القادم، والتي ستتضمن زيادة بند الاستثمارات الحكومية التي تقوم بها الدولة.

19834 غطاطي1
السيسي مدبولي كبري الشركات البلجيكية وزير الكهرباء والطاقة المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية تطوير قري الريف مصر وناسها