الأحد 21 يوليو 2024 06:52 صـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    أخبار

    غاب مليون زائر.. لماذا ظهرت شواطئ الإسكندرية خالية في شم النسيم؟ صور

    مصر وناسها

    سادت حالة من الهدوء شواطئ عروس البحر المتوسط إذ خلت من الزوار خلال أعياد الربيع وشم النسيم، والتي كانت تزدحم بحوالي مليون زائر تقريبا، لتزامنها مع شهر رمضان الكريم ودرجات الحرارة.

    ورغم تجاوز الحرارة 29 درجة مئوية، اليوم الاثنين، غابت "رحلات اليوم الواحد" القادمة من المحافظات المجاورة إلى الإسكندرية - سمة شم النسيم - عن شواطئ عروس البحر المتوسط.

    وخلت شواطئ الإسكندرية البالغ عددها 66 شاطئًا تمتد من أبو قير شرقًا وحتى أبو تلات غربًا، من الزوار إلا قليلا لم يحدثوا أي فارق في نسبة الإشغالات حيث ظهرت الشماسي والكراسي خاوية دون زوار.

    وواصل مستأجرو الشواطئ، عملهم رغم غياب الإقبال، حيث اعتادوا استقبال أكثر من مليون زائر في شم النسيم كل عام، وشرعوا في رفع كفاءة وصيانة الشماسي والكراسي والمنشآت وأعمال الدهانات لكي تظهر البلاجات بالمظهر اللائق.

    ونشرت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف فرق المتابعة والرقابة على كافة الشواطئ، للتأكد من تحقيق الانضباط الكامل والالتزام والتعامل الفوري مع أية مشكلات.

    واهتم مسؤولو الشواطئ بمنظومة الإنقاذ وتواجد أبراج المراقبة ورفع كفاءة المنقذين، واستكمال الخطوط العائمة، فضلا عن الإذاعات الداخلية والتي لعبت دورًا كبيرًا في إعادة الأطفال المفقودين إلى ذويهم وإصدار التحذيرات للمصطافين عند ارتفاع الأمواج.

    وفي سياق متصل، رفعت الأحياء والمديريات والأجهزة التنفيذية درجة الاستعداد القصوى، تزامنًا مع أعياد شم النسيم، وإظهار الإسكندرية بالمظهر الذي يليق بها أمام مواطنيها وزائريها كعروس للبحر الأبيض المتوسط.

    وشهدت الشوارع الرئيسية وطريق كورنيش الإسكندرية سيولة مرورية في الاتجاهين بدءا من المندرة وحتى رأس التين، نظرا لغياب زوار شم النسيم والعطلة الرسمية.