الثلاثاء 25 يونيو 2024 09:19 مـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    أخبار

    إعلان صادم من الفيدرالي الأمريكي بشأن ديون بطاقات الائتمان

    الإقتصاد الأمريكى
    الإقتصاد الأمريكى

    استمرت ديون بطاقات الائتمان الأمريكية في الارتفاع في الفترة من يوليو إلى سبتمبر من هذا العام، مسجلة الربع الثامن على التوالي من الزيادات على أساس سنوي، حسبما قال الاقتصاديون في مجلس الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك.

    ووفقا لحساباتهم، ارتفعت أرصدة بطاقات الائتمان بمقدار 48 مليار دولار (4.7٪) عن الأشهر الثلاثة السابقة وبمقدار 154 مليار دولار على أساس سنوي، وهي أعلى زيادة منذ بدء التسجيل في عام 1999.

    وبذلك وصل إجمالي ديون بطاقات الائتمان المستحقة إلى مستوى قياسي جديد بلغ 1.08 تريليون دولار.

    وفي الوقت نفسه، ارتفعت أرصدة الرهن العقاري أيضا إلى 12.14 تريليون دولار، في حين ارتفعت أرصدة القروض الطلابية وقروض السيارات إلى 1.6 تريليون دولار لكل منهما.

    اقرأ أيضاً

    ونما إجمالي ديون الأسر بمقدار 228 مليار دولار خلال الفترة المشمولة بالتقرير، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى بطاقات الائتمان وقروض الطلاب، ووصل إلى 17.29 تريليون دولار.

    وأشار الاقتصاديون إلى أن المزيد من الأسر تواجه صعوبة في إدارة ديونها وسط استمرار ارتفاع التضخم وارتفاع أسعار الفائدة.

    على سبيل المثال، كان ما يقرب من 9.5 ٪ من أرصدة بطاقات الائتمان متأخرة أكثر من 90 يوما في الفترة المشمولة بالتقرير ، وفقا للتقرير ، ارتفاعا من 8 ٪ في الربع الثاني.

    وقال اقتصاديون من بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك في بيان رافق البيانات: “تتوافق الزيادة في الأرصدة مع الإنفاق الاسمي القوي ونمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي خلال نفس الإطار الزمني. لكن حالات التأخر في سداد بطاقات الائتمان تستمر في الارتفاع من أدنى مستوياتها التاريخية التي شوهدت خلال الوباء”.

    وأضافوا: “لا يزال معدل الانتقال إلى التأخر في السداد أقل من مستوى ما قبل الوباء بالنسبة للرهون العقارية، والتي تشكل أكبر حصة من ديون الأسر، لكن حالات التأخر في سداد قروض السيارات وبطاقات الائتمان تجاوزت مستويات ما قبل الوباء وتستمر في الارتفاع”.

    بطاقات الإئتمان الاحتياطى الفدرالى نيويورك أرصدة دولار القروض الطلابيه السيارات التضخم أسعار الفائدة الوباء