الأحد 3 مارس 2024 05:53 مـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    حوادث

    عريس الخانكة راح ضحية الشهامة| حكاية رصاصة كتبت نهاية ابن القليوبية بعد 25 يوم زواج

    عريس الخانكه
    عريس الخانكه

    وتعود جذور الخلاف إلى معاكسة قام بها المتهمون لفتاتين، مما أدى إلى تصاعد التوتر بين العائلتين.

    ورغم محاولات حل الخلاف بوساطة، انتهت الأمور بمأساة تكونت على يد القتلة الذين اختاروا ضحية كرمز لانتقامهم.

    حكم الإعدام بدون جريمة

    وبشكل مثير للدهشة، قرر المتهمون حكم الإعدام على الشاب محمد أحمد، دون أي جريمة تذكر سوى كونه جزءًا من العائلة المتورطة في الخلاف.

    وهذا القرار الفاجع يظهر الانحراف الخطير في التفكير والتصرف الذي أدى إلى فقدان حياة شاب في أوج شبابه.

    اقرأ أيضاً

    المتهمين حادث عريس الخانكه معاكسه ضحيه التوتر العائلتين الخلاف حكم الإعدام ف شاب الحياة