الإثنين 20 مايو 2024 08:49 مـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    حوادث

    إحالة أوراق فلاح إلى المفتي لإنهائه حياة زوجته . ضربها وهي تصلى

    أرشيفيه
    أرشيفيه

    أحالت الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات أسيوط، اليوم الأحد، أوراق فلاح لفضيلة المفتي لإبداء الرأي الشرعي في إعدامه لإنهائه حياة زوجته بضربها بأسطوانة بوتاجاز أثناء أدائها الصلاة بسبب خلافات زوجية بينهما.

    صدر الحكم برئاسة المستشار سامح سعد طه، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين أسامة عبد الهادي عبد الرحمن، نائب رئيس المحكمة، وأحمد محمد غلاب، عضو المحكمة، وأمانة سر خميس محمود ومحمد العربي.

    تعود وقائع القضية إلى تلقي مركز شرطة أبنوب إخطارا من الأهالي بقيام المتهم "نجعاوي. ف. م" بإنهاء حياة زوجته "منى. ع. س" بأن قام بتهشيم رأسها بأسطوانة بوتاجاز أثناء سجودها لأداء صلاة العصر بمنزلهما


    على الفور انتقل إلى موقع الحادث ضباط مباحث المركز، وتمكنوا من ضبط المتهم ونقل جثة المتوفى إلى مشرحة مستشفى أبنوب المركزي.

    وأمام حسام حاتم عارف، وكيل نيابة مركز أبنوب، اعترف الزوج بجريمته، وقال في اعترافاته إنه فور عودته من عمله لقضاء الإجازة مع أبنائه، طالبته زوجته بأن يسافر نجلهما "خالد" للعمل في إيطاليا ورفض الزوج طلبها لعدم وجود إمكانيات مالية لسفر نجلهما، ووقعت بينهما مشاجرة بسبب هذا الأمر، قرر الزوج على أثرها الزوج إنهاء حياة زوجته.

    محكمه الجنايات إحاله أوراق مفتى الجمهوريه الصلاة أنبوبه البوتجاز تهشيم الرأس مشرحه أبانوب المركزى وكيل نيابه الزوج الزوجه