الإثنين 25 أكتوبر 2021 08:17 مـ
مصر وناسها
  • مصر وناسها

رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

غطاطي للإطارات
المقالات

ما هو الإنتحار ولماذا يلجاء الإنسان للإنتحار؟

مصر وناسها

الإنتحار :

الإنتحار نوعان:
1الإنتحار الحقيقي
2الإنتحار الروحي

أولا /الإنتحار الحقيقي: هو الموت و القتل عمدا من خلال طرق كثيرة و ينتج عن أسباب كثيرة .

دوافع الإنتحار أو ما هي الأسباب المؤدية للإنتحار؟

1/دافع نفسي .
2/دافع اجتماعي .
3/دافع مالي .

أولا الدافع النفسي: هو من أهم الأسباب التي تقبل الإنسان على الإنتحار.
مثل فقدان النفس : هو عبارة عن تعرض الإنسان إلى صدمات كثيرة في أوقات متقاربة وتعرض لمواقف صعبة من وجهة نظره وعندما يشعر بفقدان النفس بسبب تلك المواقف يقبل على الإنتحار.
عندما يفقد شخص عزيز عليه مثل الشاب عندما يفقد محبوبته يظن أن العالم قد توقف عن الحياة و أن قلبه قد توقف عن النبض فيقبل على الإنتحار.
عندما يشعر بعدم الرغبة و اليأس الذي يمتلكه يقبل على الإنتحار.

ثانيا الدافع الإجتماعي : و هو يتمحور حول قضايا إجتماعية و له أشكال عديدة.
مثل عندما تكون فتاة سمينة و لديها مشاكل أو نحيفة جدا ينظر لها المجتمع نظرة سخرية و يتنمرون عليها و عندما تشعر الفتاة بذلك الإحساس الذي يحبط معنويتها يجعلها تقبل على الإنتحار.
دخول والد شاب السجن في قضية جنائية و عندما يتعرض الشاب للإهانة من الآخرين و عند سماعه الكثير من الكلام السيئ على والده يجعل منه شخص مكتئب ويجعله يقبل على الإنتحار.
عندما تعمل والدة فتاة راقصة أو صاحبة كوافير يتكلم عنها المجتمع بطريقة بشعة مما يحطم نفسية الفتاة و يجعلها تقبل على الإنتحار.

ثالثا الدافع المالي: هو الفقر الشديد، والغناء بكثره .

أولا الفقر الشديد: هو عندما لا يستطيع الإنسان أن يلبي إحتياجات عائلته و عندما يشعر أنه غير قادر و عاجز علي تحمل مسؤليتهم فيشعر بشعور بشع فيقبل على الإنتحار لتخلص من المشكلة والهروب منها.

ثانيا الغناء بكثره : هو مثل ما نرى رجال الأعمال و المشاهير في كل أنحاء العالم عندما يفلسون ولا يستطيعوا تحمل هذا لأنهم يعتقدون أنها فضيحة كبيرة لهم لذلك يلجئون إلى الإنتحار.

طرق الإنتحار:
1/الطلقات النارية.
2/تناول المبيدات الحشرية.
3/تناول جرعات من الأدوية منتهية الصلاحية.
4/قطع الشرايين .
5/القفذ من أماكن مرتفعة.

ثانيا الإنتحار الروحي: هو الموت على قيد الحياة ويكون بقتل الأفكار الإيجابية و المشاعر الجميلة و كل ما يشعر بهِ الإنسان بأنه على قيد الحياة و سيطرة اليأس و الإستسلام و الأفكار السلبية و إنعدام المشاعر.

مثل أن تتدرس شيء أنت لا ترغب بهِ ولكنك تفعله لرضا والديك.
زواجك من شخص لا تحبه ولكنك مجبر على أن توافق.
كل ذلك يؤدي إلى فقدان الروح ومع مرور الأيام و السنيين يتحول إلى الإنتحار الحقيقي.

سواء كان إنتحار روحي أو إنتحار حقيقي يكون العامل النفسي هو العامل الأساسي فيهما، لذلك علينا معالجة العامل النفسي من خلال:
1/الدعم الإيجابي.
2/التحفيز المعنوي .

يجب علينا أن نتعامل مع كل شخص نرا عليه أعراض الإكتئاب بكل حذر وبكل إحتواء يجب علينا مراعاة مشاعرهم و تقدريهم في كل شيء ونقدم لهم حلول لمعظم مشاكلهم كي ينعموا بحياة مبهجة و لو قليلا .
#معنا لحياة أفضل.

هايبر وان من الجاردن الي بيتك
الانتحار الموت غير شرعي مقالات مصروناسها