الجمعة 23 يوليو 2021 06:10 مـ
مصر وناسها
  • مصر وناسها

رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

غطاطي
غطاطي للإطارات
فن وثقافة

ذكري رحيل الفنانة زيزي مصطفي في مثل هذا اليوم تعرف علي مسرتها الفنية

مصر وناسها

رحلت عن عالمنا وتركت العديد من الاعمال الفنية والدرامية خلال مسيرتها الفنية الكبيرة والتي تنوعت بين العديد من الادوار المختلفة والتي برعت فيها بشكل كبير مما جعلها ايقونة من ايقونات الفن المصري العظيم الفنانة زيزي مصطفي وقد طالت مسيرتها الفنية بين 12 عام والتي اختتمتها من خلال عملها الدرامي الشهير مع النجم الكبير اشرف عبد الباقي من خلال مسلسل راجل وست ستات من خلال موسميه الاول والثاني وقد قارقت العالم في مثل هذا اليوم جراء ازمة قلبية حادة ادت الي وفاتها.
افتتحت زيزي مصفي رحلتها الفنية الطويلة في عمر السادسة عشر وذلك من خلال المخرج الكبير الذي قام بإكتشاف هذه الموهبة صلاح ابو سيف وذلك من مشاركتها في اول فيلم لها وهو بين السما والارض والذي كان هو الشرارة التي جعلت الفنانة تلمع في عالم الفن والسينما حيث يعد من اهم اعمالها السينمائية والتي استطاعت من خلاله اغتنام الفرصة لكي يلمع بريق فنها،قامت زيزي بعدها بعمل العديد من الاعمال الفنية الكبيرة حيث تترواح اعمالها بين المائة مسلسل واربعة واربعون فيلما سينمائيا و تتميز تلك الاعمال بالرصيد الكبير لمسيرتها الفنية من خلال العمل مع الفنانين والمخرجين الكبار في عالم الفن ،وايضا شاركت بعدد من المسرحيات ليعلي أكثر فأكثر رصيدها الفني.
كنت تتميز الفنانة زيزي مصطفي بإعتنائها في اختيار الادوار التي تقدمها مما حصرها تحت مسمي فنانة صف ثاني،ولكنها لم تعير تلك ذلك بالا واستطعت التريث عند اختيار تلك الادوار وكان هدفها من ذلك هو انتقاء الادوار التي تشبها وتشبها روحها من اجل ان تتقنها وتبرع فيها وتقوم بتأديتها علي اكمل وجه.
عانت الفنانة زيزي مصطفي من تأثير الفن في حياتها الشخصية حيث اثر اهتمامها بعالم الفن من عدم استمرار احد زيجاتها الثلاثة والتي كانت تنتهي بالطلاق بعد اتمام الزواج بفترة قليلة،فقد تزوجت من عدد من الفنانين وهم الفنان محمد خيري، يسري مصطفى.والتي لم تكتمل علي الرغم من الحب الذي كان هو اساس الزواج.
قدمت زيزي العديد من الاعمال الفنية المراهقات، ومذاكرات تلميذة، سيد درويش، قصر الشوق،لتبرز بعد هذه الاعمال من خلال احد اهم اعمالها الفنية الكبيرة فيلم "البوسطجي"الذي قامت بمشاركة الفنان الكبير شكري سرحان وتوالت بعدها العديد من الادوار الهامة مثل زائر الفجر، انتبهوا أيها السادة، المتمردون، دائرة الانتقام، الحريف، زوجة رجل مهم، ونسيت أني امرأة.،لم تقتصر رحلتها الفنية علي الاعمال مع الفنانين العظماء والكبار ولكنها فضلت ان تشارك الشباب من خلال اعمالهم حتي تستطيع ان تكون حاضرة لمختلف فئات الجمهور المتنوعة وقدمت العديد من الاعمال بمشاركة الفنانين الشباب ومن تلك الاعمال فيلم حرمية في كي جي تو، فيلم شبر ونص، فيلم صايع بحر،فيلم حريم كريم مختتمة الرحلة بفيلمي "في محطة مصر" مع منة شلبي وكريم عبد العزيز، و"لخمة راس" مع أحمد رزق قبل رحيلها بعامين.

1732939ddbcf1f032f6ff93a9a93213b.jpg
19834 غطاطي1
ذكري رحيل الفنانة زيزي مصطفي مسرتها الفنية