الثلاثاء 21 مايو 2024 10:50 صـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    أخبار

    وزير الدفاع الإسرائيلى : الإنتقام آت بشأن الرد على إيران

    إيران - إسرائيل
    إيران - إسرائيل

    أفاد موقع أكسيوس، نقلا عن مسئوليين أمريكيين، بأن وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف جالانت أبلغ وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن أمس، الأحد، بأن إسرائيل ليس أمامها خيار سوى الرد على الهجوم الصاروخي والطائرات بدون طيار غير المسبوق الذي شنته إيران.

    وقال المسئوليون الأمريكيون لأكسيوس، إن جالانت قال لأوستن في مكالمة هاتفية، يوم الأحد، إن إسرائيل لا يمكنها السماح بإطلاق صواريخ باليستية على أراضيها دون رد.

    جالانت، خلال المكالمة، أن إسرائيل لن تقبل معادلة ترد فيها إيران بهجوم مباشر في كل مرة تضرب فيها إسرائيل أهدافا في سوريا.

    ووفقا للمصادر، فإن أوستن نقل رسالة مماثلة لتلك التي قدمها بايدن لـ نتنياهو مساء السبت، مشددا على ضرورة بذل كل ما هو ممكن لتجنب المزيد من التصعيد.

    ووفي الرسالة قال بايدن لنتنياهو: "لقد حققت الفوز، خذ النصر"، محذراً من أن الولايات المتحدة لن تدعم أي هجوم مضاد إسرائيلي ضد إيران.

    وأصدر الجيش الإسرائيلي بيانا يعلق فيه على المكالمة بين جالانت وأوستن، قائلا إن جالانت أعرب عن "تقديره العميق" لأوستن للتعاون والتنسيق بين الجيش الإسرائيلي والجيش الأمريكي وشركاء دوليين آخرين لمواجهة الهجوم الإيراني.

    وجاء في بيان الجيش الإسرائيلي، أن "جالانت أكد أن الجيش الإسرائيلي سيظل في حالة تأهب واستعداد لمواجهة تهديدات إضافية".

    وعلى الجانب الآخر، قالت وزارة الدفاع الأمريكية في بيان لها، إن أوستن "أكد أنه في حين أن الولايات المتحدة لا تسعى إلى التصعيد، فإننا سنواصل اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للدفاع عن إسرائيل والأفراد الأمريكيين".

    وأضاف البنتاجون ووزارة الدفاع الإسرائيلية، إن أوستن وجالانت ناقشا أيضًا الجهود المبذولة لإقامة تحالف دولي وإقليمي ضد إيران.

    وقال البنتاجون في بيانه، إن أوستن أطلع جالانت على مشاوراته مع الشركاء والحلفاء "لتعزيز التصميم الدولي في مواجهة العدوان الإيراني".

    وخلال المكالمة، قال جالانت لأوستن إن هناك فرصة لإقامة "تحالف استراتيجي لمواجهة التهديد الذي تمثله إيران".

    وتحث إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن والعديد من الدول الغربية الأخرى المتحالفة مع إسرائيل، حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على عدم التسرع في الانتقام من إيران مما قد يؤدي إلى حرب إقليمية.

    ويأتي ذلك في حين اجتمع مجلس الوزراء الحربي الإسرائيلي، اليوم الاثنين، لمناقشة الرد الإسرائيلي المحتمل على إيران، حيث أطلقت إيران ما يقرب من 350 طائرة بدون طيار وصاروخًا هجوميًا ضد إسرائيل في 13 أبريل، ردًا على غارة جوية إسرائيلية في 1 أبريل على القنصلية الإيرانية في دمشق أسفرت عن مقتل 7 من الحري الثوري الإيراني.

    وقال المسؤولون إن معظم الطائرات بدون طيار والصواريخ تم اعتراضها خارج المجال الجوي الإسرائيلي من قبل القوات الإسرائيلية والأمريكية والبريطانية والفرنسية والأردنية والسعودية.

    وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي بيتر ليرنر، فجر اليوم الإثنين، إن الجيش الإسرائيلي قدم مجموعة من خيارات العسكرية للحكومة الإسرائيلية للرد على الهجوم الإيراني.

    وقال ليرنر في تصريحات لشبكة ABC الأمريكية، إن المسؤولين العسكريين الإسرائيليين قدموا "مجموعة واسعة من الخيارات" للرد على الهجوم الصاروخي الإيراني.

    وأضاف أنه يمكن أن يكون رد الجيش الإسرائيلي "ضربة عسكرية لـ إيران أو ليست عسكرية"، مشيرا إلى أن هناك "الكثير من السيناريوهات المختلفة بين هذين السيناريوهين".

    وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، إن الحكومة الإسرائيلية "ستقرر الخطوات المقبلة" خلال اليوم الاثنين أو خلال الأيام المقبلة.

    إيران إسرائيل الهجوم يوآف جالانت الجيش الإسرائيلى المجال الجوى السعوديه فرنسا الأردن بريطانيا