الثلاثاء 21 مايو 2024 10:08 صـ
مصر وناسها

    رئيس مجلس الإدارة محمد مجدي صالح

    غطاطي للإطارات
    فن وثقافة

    شيرين عبد الوهاب و ازمتها مع روتانا

    شيرين عبد الوهاب
    شيرين عبد الوهاب

    أصدر مكتب الدكتور حسام لطفى، محامي شيرين عبد الوهاب، بيانا يوضح تطورات أزمتها مع شركة روتانا للصوتيات والمرئيات.

    وقال حسام لطفى: “أصدرت محكمة القاهرة الاقتصادية حكما فى الدعوى رقم 601 لسنة 16 ق بتاريخ 17 سبتمبر 2023 بانتهاء العقد المؤرخ 6 يناير 2019 فى 8 يناير 2022، وسددت شيرين مبلغ 8 ملايين جنيه وتسلمت أصل الصيغة التنفيذية بتاريخ 18 ديسمبر 2023”.

    وأضاف: “وأقرت شركة روتانا فى محضر التسليم ببراءة ذمة شيرين عبد الوهاب، وبناءً على ذلك يحق لها التعاقد مع أى شركة أخرى من صدور الحكم الاستئنافى فى تاريخ 16 سبتمبر 2023”.

    وكشفت النجمة شيرين عبد الوهاب أمس، الاثنين، عن استمرار الخلافات بينهما، بالرغم من تسديدها 8 ملايين جنيه لصالح الشركة، وسيكون هناك تحرك للنزاع مجددًا بعد تأخر طرح أغاني الفنانة التي انتهت من تسجيلها منذ فترة طويلة، بالإضافة إلى اشتراط الشركة على تقديمها حفلات فنية فقط بالفترة الحالية وأن يكون الاتفاق على الحفلات عن طريق الشركة فقط، إضافة إلى عدم طرح 3 أغنيات لها انتهت من تسجيلهم في وقت سابق بدون أسباب واضحة.

    تعود أزمة الفنانة شيرين عبد الوهاب وشركة روتانا، إلى عام 2019، حيث أقامت الشركة دعوى قضائية أمام محكمة القاهرة الاقتصادية تطالب فيها بإلزام شيرين عبد الوهاب بسداد تعويض مالي قدره 10 ملايين جنيه بسبب عدم التزامها ببنود التعاقد بينهما، حيث كان من المقرر أن تقدم شيرين عبد الوهاب ألبومين مع الشركة مقابل المبلغ المدفوع على أن يضم الألبوم 10 أغانٍ، وتقوم بتصوير 2 فيديو كليب وإحياء 3 حفلات تتولى الشركة تنظيمها، وتم تحديد موعد للنظر فى القضية.

    وكان الدكتور حسام لطفى، محامي الفنانة شيرين عبد الوهاب، كشف تفاصيل خلافها القضائي مع شركة روتانا للمرئيات والصوتيات.

    وقال: “شركة روتانا رفعت قضية على شيرين بسبب بندين، الأول أن شيرين لم تسلم الألبوم الذي اتفقت عليه مع روتانا وهو تقديم تسع أغانٍ، والثانى أن بعض الأغاني نزلت في السوق ولم تمنح لشركة روتانا، وللأسف تم تسريب الأغاني دون علم شيرين وهي غير مسئولة عن هذا التسريب، وهي لم تقبض مليما واحدا من الشركة التي سربت هذه الأغاني”.

    وتابع: “أدخلنا الشركة المسئولة عن هذا الاختلال وطلبنا منها تقديم أي مستند يفيد بأن شيرين عبد الوهاب تعاقدت معها أو أنها قبضت أي أموال منها ثمن تلك الأغاني”، موضحًا: “شيرين موقفها جيد جداً وهي حريصة على تأكيد احترامها لروتانا وأنها تسعى لعدم وجود خصومة بينها وبين أي شركة خصوصا شركة روتانا”.

    شركه إنتاج روتانا شيرين عبد الوهاب أغانى ألبوم تعويض عقد محكمه القاهرة الإقتصاديه